عائلة من معرة النعمان نزحت هرباً ولاقت حتفها في عفرين
عائلة من معرة النعمان نزحت هرباً ولاقت حتفها في عفرين

عائلة من معرة النعمان نزحت هرباً ولاقت حتفها في عفرين

10:07:29 PM

RojavaNews:تعرضت قرية مدجنة جلبرة ،التابعة لناحية شيراوا بعفرين ،يوم الأحد 21كانون الثاني 2018،لقصف  الطائرات التركية، وأودى القصف بحياة 17 مدنياً نازحاً،أغلبهم من عائلة واحدة.

قالت مصادر اعلامية "إن مجزرة وقعت في مدجنة جلبرة بعفرين طالت ،عائلة نازحة من معرة النعمان ،التجأت لعفرين هرباً من"الميليشيات" الموجودة في المعرة ،لكنها لاقت حتفها ،في عفرين،بعدأن تعرضت اليوم،قرية مدجنة عنابكة لقصف  الطائرات التركية،التي أودت بحياة 17 مدنياً نازحاً." وذكرت المصادر بعضاً من أسمائهم وهم :

1.رهف الحسين العمر 33 سنة
2. وائل الحسين العمر سنة
3. هديل الحسين 10سنوات
4.غالية الحسين 8 سنوات
5.سلمى الحسين 6 سنوات
6. مصعب الحسين 6 سنوات من زوجة الأب الثانية
المفقودين:
1. أحمد الحسين 17 سنه مفقود تحت الأنقاض
2. سامي الحسين 16 سنة مفقود تحت الأنقاض

وأكد المرصد وقوع "مجزرة نفذتها الطائرات التركية باستهدافها لمدجنة في منطقة جلبرة التابعة لناحية شيراوا في جنوب شرق مدينة عفرين..".

وأضاف أن الغارة أسفرت عن مقتل"8 مواطنين مدنيين بينهم طفل على الأقل، ودمار في مكان القصف، حيث انتشلت فرق الإنقاذ عالقين من تحت أنقاض الدمار الذي خلفه القصف الجوي".

كما وثق المرصد مقتل "3 مواطنين مدنيين اثنان منهم في قرية مريمين والأخير في قرية ديوا، ليرتفع إلى 18 على الأقل بينهم طفلان اثنان عدد" القتلى خلال الساعات الـ 24 الأولى من العملية التي أطلقتها تركيا ضد الأكراد في سوريا.

وتتعرض منطقة عفرين منذ السبت المنصرم ،إلى قصف بمختلف أنواع الأسلحة والطيران الحربي التركي ،في عملية ضد "وحدات الحماية الشعبية " وقوات سوريا الديمقراطية ,في عملية لتركيا أطلقت عليها اسم "غصن الزيتون".

Rojava News 

Mobile  Application